منتديات ملتقى الخير

منتديات شباب10 ترحب بكم فاهلاوسهلا

مــلــتــقــى الــخــيــر *& على الخير نلتقي في منتديات شباب10 &*

منتديات شباب10 ملتقى الخير ترحب بجميع الاعضاء الجدد ؟&&&
** الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه
استغفر الله لي ولوالدي وللمؤمنين وللمؤمنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات"
عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (( يخرج من النار من قال لا إله إلا الله وفي قلبه وزن شعيرة من خير ويخرج من النار من قال لا إله إلا الله وفي قلبه وزن برة من خير ويخرج من النار من قال لا إله إلا الله وفي قلبه وزن ذرة من خير )) * البخاري
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( فإن الله قد حرم على النار من قال لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله ) ) البخاري
اللهم إنا نعوذ بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك وفجأة نقمتك وجميع سخطك

المواضيع الأخيرة

» ترحيب بالاعضاء الجدد
الجمعة فبراير 27, 2015 11:57 pm من طرف عصام الصامت

» شاهد هذا الفيديو قبل موتك
الأحد يونيو 22, 2014 6:45 pm من طرف خاطر سفاح

» ارسم ابتسامة من قهر واسكب دمعة من فرح
الأحد يونيو 22, 2014 11:50 am من طرف خاطر سفاح

» كيف نستغل شهر رمضان
الأربعاء أغسطس 03, 2011 9:16 am من طرف يحيى الشهري

» مشهد عن القطيعه
الخميس يناير 06, 2011 2:50 am من طرف مشبب

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى


    كيف تقر عينك بالصلاة

    شاطر
    avatar
    أبوسعود
    مشرف عام على المنتدى
    مشرف عام على المنتدى

    عدد الرسائل : 21
    نقاط : 2727
    تاريخ التسجيل : 25/07/2010

    كيف تقر عينك بالصلاة

    مُساهمة من طرف أبوسعود في الأربعاء أكتوبر 27, 2010 7:32 pm


    والناس في الصلاة على مراتب خمسة :

    أحدها : مرتبة الظالم لنفسه، المفرِّط، وهو الذي انتقص من وضوئها ومواقيتها وحدودها وأركانها.
    الثاني : من يحافظ على مواقيتها وحدودها وأركانها الظاهرة ووضوئها، لكن قد ضيع مجاهدة نفسه في الوسوسة، فذهب مع الوساوس والأفك
    الثالث : من حافظ على حدودها وأركانها، وجاهد نفسه في دفع الوساوس والأفكار، فهو مشغول بمجاهدة عدوه؛ لئلا يسرق منه صلاته، فهو في صلاة وجهاد.
    الرابع : من إذا قام إلى الصلاة أكمل حقوقها وأركانها وحدودها، واستغرق قلبه مراعاة حدودها وحقوقها؛ لئلا يُضَيِّع منها شيئاً، بل همُّه كله مصروف إلى إقامتها كما ينبغي، وإكمالها وإتمامها، قد استغرق قلبَه شأنُ الصلاة وعبودية ربه تبارك وتعالى فيها.
    الخامس : من إذا قام إلى الصلاة قام إليها كذلك، ولكنْ مع هذا قد أخذ قلبه ووضعه بين يدي ربه عز وجل، ناظراً بقبله إليه، مراقبا له، ممتلئا من محبته وعظمته، كأنه يراه ويشاهده، وقد اضمحلَّتْ تلك الوساوس والخطوات، وارتفعت حُجُبُها بينه وبين ربه، فهذا بينه وبين غيره في الصلاة أعظم مما بين السماء والأرض، وهذا في صلاته مشغول بربه عز و جل، قرير العين به.



    فالقسم الأول معاقَبٌ، والثاني محاسَبٌ، والثالث مَكَفَّرٌ عنه، والرابع مثابٌ، والخامس مُقَرّبٌ من ربه؛ لأن له نصيباً ممن جُعِلَتْ قرة عينه في الصلاة، فمن قَرَّتْ عينه بصلاته في الدنيا قَرَّتْ عينه بقربه من ربه عز وجل في الآخرة، وقرت عينه - أيضا - به في الدنيا، ومن قرَّتْ عينه بالله قرَّتْ به كل عين، ومن لم تَقَرَّ عينه بالله تعالى تقطَّعَتْ نفسه على الدن
    يا حسرات.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 25, 2017 9:49 am